المؤتمر الدولي الأول

المؤتمر الدولي الأول

أرضية المؤتمر

اللغة وعاء الثقافة، و الثقافة هي روح الأمة و عنوان هویتها، و من الرکائز الأساسیة ﻓﻲ بناء الأمم و نهوضها ولن تجد مجتمعا واعیا ﻓﻲ الحیاة إلا وتجده حریصا ﻋﻠﯽ تعلیم لغته ونشر ثقافته وفکره، لأن اللغة لسان ثقافته.ورقي سلوك المجتمعات مرتبط بمدى تمکنهم من لغتهم. فکلما ازدادت دائرة معرفتهم بلغتهم، اتسعت دائرة معرفتهم بحیاتهم وثقافتهم وقضایاهم. ومن لا ماضي له، لا حاضر و لا مستقبل له. اللغة العربیة هي لغة حیّة و قادرة ﻋﻠﯽ التکیف مع المستجدات، فهي بحر لا یعرف عمقه إلا من غاص فیه. و لقد ثبت واقعیاً أن اندثار لغة أمة ما، هو اندثار ذاتها وغیاب شخصیتها وحقیقة وجودها. یقول ابن خلدون : “إن قوة اللغة ﻓﻲ أمة ما، تعني استمراریة هذه الأمة بأخذ دورها بین بقیة الأمم، لأن غلبة اللغة بغلبة أهلها، ومنزلتها بین اللغات صورة لمنزلة دولتها بین الأمم”.
إن تيسير تعليم اللغة العربية للناطقين بغيرها في أوروبا يفتح الباب على مصراعيه للراغبين في الاغتراف من منابع الثقافة العربية وحضارتها، والنهل من المصادر التاريخية الأصيلة، لاسيما وأن الثقافة العربية لم تكن يوما من الأيام منطوية على ذاتها راكدة ميتة، بل حية نابضة بالحياة، تنمو وتتطور بحسب مجهودات منتسبيها وقدراتهم.
وفي هذا الإطار تهدف تنسيقية مدارس اللغة العربية ببلجيكا من خلال تنظيم هذا المؤتمر إلى توفير الشروط الكفيلة بخلق فضاء علمي يشجع على الابتكار و إنتاج المعرفة. و جعله فرصة للقاء الباحثين والمختصين مع الفاعلين التربويين للنهوض بتدريس اللغة العربية للناطقين بغيرها في أوروبا، اِعتِمادا على الإطار المرجعي الأوروبي المشترك للغات.
بالإضافة إلى تبادل الآراء وتشارُك الرؤى بين الخبراء والعاملين في الحقل التربوي حول القضايا المتعلقة بهذا المجال، وتبني المبادرات الجادة في مجال تدريس اللغة العربية كلغة ثانية مما سوف يؤثر إيجابا في تطوير المناهج و الوسائل و أساليب تعليمها.

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

من نحن

تأسست تنسيقية مدارس اللغة العربية ببلجيكا بصفة قانونية سنة 2015م، وهي مؤسسة مستقلة غير ربحية، تعمل على تطوير المنظومة التربوية التعليمية للمدرسة العربية باعتبارها مؤسسة منفتحة ومنتجة ومنخرطة في أوراش النهوض بالمجتمع البلجيكي، وتتركز أنشطة التنسيقية في ثلاث محاور أساسية: محور التواصل والتنسيق والتعاون، محور التكوين والتدريب، ومحور البحث التربوي.

القائمة البريدية

إشترك في القائمة البريدية ليصلك جديدنا

إدخل بريدك الالكتروني لتشترك في القائمة البريدية ليصلك كل جديد لدينا

إشتراكوا في نشرتنا الإخبارية.

جميع الحقوق محفوظة